ارتفاع شهيد من قوات السوتورو السريانية

الشهداء لايموتون …. Asohde leg maythi
حرية الشعوب لا تعّمد إلا بدماء الشهداء الطاهرة.
لقد أبى شهيدنا حيرو (الحر) إلا أن يستشهد في شهر أيلول، شهر ذكرى شهداء المقاومة اللبنانية الذين استشهدوا دفاعًا عن وطنهم ضد دواعش ذلك الزمان، لتمتزج دماؤه الطاهرة التي زهقت دفاعاً عن أرضه ضد التنظيم الإرهابي داعش في الرقة مع دمائهم.
بفخر واعتزار نزف لشعبنا السرياني خبر استشهاد الرفيق المناضل محمد عويد الدنو (حيرو)، من عديد قوات السوتورو السريانية التابعة للمجلس العسكري السرياني والمنضوي ضمن قوات سوريا الديمقراطية، خلال القيام بواجبه في تحرير مدينة الرقة من التنظيم الإرهابي داعش، لقد برهن رفيقنا من خلال استشهاده ضمن صفوف قواتنا السريانية وهو من المكون العربي بأن أخوة الشعوب ترسخت في مواجهة الإرهاب والتطرف والديكتاتورية لتثمر حرية وديمقراطية وفدرالية لمستقبل زاهر يحرر الشعوب من التبعية والتهميش .
ألف رحمة لروحه الطاهرة .المجد والخلود لشهدائنا الأبرار.