السرياني العالمي: ندعم الجيش والحل بنشر قوات دولية على الحدود

السرياني العالمي: ندعم الجيش والحل بنشر قوات دولية على الحدود

اعلن رئيس حزب الاتحاد السرياني العالمي ابراهيم مراد “اننا ندعم الجيش اللبناني ونقف الى جانبه في حربه على الارهاب ومحاولات اغراقه المتكررة في تداعيات الحرب السورية واستجرارها الى لبنان لاهداف خبيثة”، مؤكداً ان الحل هو بانسحاب جميع المقاتلين اللبنانيين ومن جمبع الفئات وعلى رأسهم حزب الله من سوريا ونشر قوات دولية على الحدود المشتركة بين البلدين واقفالها نهائياً والاسراع في تنظيم وضع اللاجئين السوريين ووضع نقاط حراسة من قبل الجيش في مخيماتهم واماكن تواجدهم الكثيفة.

وطالب مراد جميع الاحزاب بالوقوف صفاً واحداً خلف جيشنا ومساندته في هذه الظروف الاليمة والصعبة والتي ان استمرت ستضعضع كيان الوطن.

مراد دعا النواب الى الاسراع في انتخاب رئيس للجمهورية “اذا كنا نريد فعلاً حماية لبنان وشعبه من الازمات والحروب التي تدور حولنا والتي بدأت نيرانها تطالنا”، محذراً ومؤكداً اننا دخلنا مرحلة الخطر ولا يجوز الاستهتار بأمن ومصير الوطن.

من جهة ثانية طالب مراد قيادة الجيش بالضرب بيد من حديد كل من يحاول الاعتداء عليه والعبث بالسلم الاهلي والامن الوطني اكان من بعض المضللين في الداخل او مرتزقة الحدود.

وعزى مراد أهالي شهداء الجيش اللبناني والمؤسسة العسكرية بالشهداء الذين سقطوا فداء عن الوطن، سائلا الله ان يسكنهم فسيح جناته، وكذلك تمنى الشفاء العاجل للجرحى.