(مراسيم تشييع الشهيد ( اكاد ماربيشو

اقيمت مراسيم تشييع الشهيد باسل طليا (حورو آكاد)وذلك في تمام الساعة العاشرة من صباح يوم الاثنين الواقع في 29-من شهر آب الجاري ,اقيمت الصلاة على روحه الطاهرة في نادي كنيسة القديسة بتل تمر حيث ترأس المراسيم كل من الاب الفاضل

بوغوص ايشايا والاب الفاضل سركيس اوديشو حيث حضر المراسيم جمع غفير من ابناء الخابور والحسكة والقامشلي

الشهيد البطل الحورو اكاد من مواليد 1996 ولد من ابوين فاضلين وهم لولو و داؤود وله اخ اسمه زيا واخت اسمها مريم

وتزوج من السيدة سمر قبل اربعة اشهر

حورو اكاد انتسب الى صفوف المجلس العسكري السرياني في الشهر الرابع من عام 2014و انضمامه لصفوف المجلس  العسكري السرياني من اجل تأمين الحماية لارضه وشعبه من رجس الارهاب الذي سيطر على اراضي  الخابور مسقط رأسه  وغيرته القوية لنيل حقوق شعبه  المشروعة

حيث اشتد الانتقام لدى حورو اكاد  اثناء هجوم داعش على قرى الخابور و اسر عائلته بأكملها من قرية تل شاميران

وبعد اطلاق سراح عائلته فردا فردا واخرها اخته مريم من ايدي المجموعات الارهابية داعش استمر  بالنضال والمقاومة

في المجلس العسكري السرياني  من اجل تحرير قرى الخابور وشارك في العديد من الحملات لمواجهة الارهاب ومنها

حملة شنكال ,وحملة تل حميس ,حملة رأس العين,وحملة غضب الخابور, وحملة الهول ,وحملة الشدادة

حورو اكاد كان مسؤول طابور الشهيد سنحريب في منطقة الشدادة جبهة العزاوي حيث نال مرتبة الشهادة في قرية العزاوي  بسبب انفجار لغم ارضي في منطقة الشدادة

حيث اقيمت مراسيم دفن الشهيد باسل طليا (آكاد) يوم الاثنين في صالة كنيسة القديسة بتل تمر ترأس الصلاة الآباء الكهنة بوغوص ايشايا والاب سركيس اوديشو وحضر المراسيم  ممثلين عن مؤسسات مجلس بيث القومي وجمع غفير من اصدقائه بالمجلس العسكري  والسوتورو وسوتورو المرأة وعامة الشعب من كل المناطق  وكاهن الكنيسة القى كلمة عبر فيها عن مفهوم الشهادة  وما لها من معاني سامية  في حياة البشرية ,  وبعدها تم نقل جثمانه الطاهرة الى مقبرة  الشهداء  السريان في الحسكة حيث تم عرض عسكري من قبل رفاق دربه في المجلس العسكري السرياني من ثم عادوا الى صالة الكنيسة من اجل تقديم العزاء لاهل الشهيد الرحمة والخلود لروحه الطاهرة