مقدمة عن الشعب السرياني
السريان هم سلالة حضارة بلاد ما بين النهرين، أحفاد السومريون والآكاديون والآشوريون والكلدانيون البابليون والفينيقيون والآراميون. ان كل هذه الاسماء شكلت فيما بعد الأمة السريانية العريقة التي أعطت العالم ثقافة شعوب الشرق قاطبة ونشرت التراث العالمي من خلال الترجمات التي قام بها ادباء وعلماء ومفكري السريان أصحاب أول حضارة في هذا الشرق.
مصطلح السريانية
يقصد بها اللغة والثقافة التي سادت في القرون الوسطى مناطق الشرق الادنى وعلى الاخص لبنان وبلاد ما بين النهرين، واستمرت حتى اواخر القرن السابع عشر ميلادي لغة تخاطب وخاصة في جبال لبنان. فغدت على مدى قرون لغة دولية عالمية في بلدان الشرق ولم يقتصر استعمالها على السريان وحدهم وانما على جيرانهم ايضاً الفرس والبيزنطيين والعرب.

مواطن السريان

السريان هم شعوب هذه المنطقة الممتدة ما بين بلاد فارس شرقاً والبحر المتوسط غرباً، بلاد الارمن وآسيا الصغرى شمالاً وشبه الجزيرة العربية جنوباً، فيكون من ضمنها بالطبع بلاد ما بين النهرين وسوريا وفلسطين والاردن ولبنان واجزاء من مصر.
قوميا
تتألف القومية السريانية في الشرق الاوسط من الطوائف المسيحية التالية:
  1. الطائفة السريانية الارثوذكسية
  2. الطائفة السريانية الكاثوليكية
  3. الطائفة السريانية المارونية
  4. الطائفة الشرقية الآشورية
  5. الطائفة الكلدانية
  6. طائفة الروم الملكيون الارثوذكس
  7. طائفة الروم الملكيون الكاثوليك
  8. الطائفة اللاتينية
  9. الطائفة البروتستانتية
حين نعتبر طائفتي الروم الكاثوليك والروم الارثوذكس، ركنا من اركان الطوائف المكونة للقومية السريانية فاننا لا نتعرض في ذلك الى صفتهم البيزنطية التي لا تتعدى في هويتها حدود الممارسات الطقسية الدينية والليتورجية. اذ ليس هناك من قومية بيزنطية، كما ليس هناك من هوية قومية لاتينية أو بروتستانتية. فالمؤمنون بالعقيدة البروتستانتية في لبنان والشرق هم سريان أصلا في هويتهم القومية و بروتستانتيون في انتمائهم للعقيدة الدينية. والامر نفسه ينطبق على ابناء الطائفة اللاتينية (باستثناء من هم من أصل أوروبي)، فهم أيضا سريان في هويتهم القومية ولاتين في طقسهم الكنسي ليس الا.